جنرال إيراني ؛ روحاني سيعترف بإسرائيل قريباً

المتواجدون الأن

108 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

القنوات

   

Flag Counter

primi sui motori con e-max.it

جنرال إيراني ؛ روحاني سيعترف بإسرائيل قريباً

 

قال القائد البارز في “الحرس الثوري” الإيراني الجنرال “محمد باقر ذو القدر”، اليوم، إن الاتفاق النووي يقضي في المرحلة الثانية بعد تنفيذ بنوده، اعتراف إيران بإسرائيل، مشيراً إلى أن “الرئيس حسن روحاني لا يمانع من تحقيق هذا الأمر”، بحسب قوله.

وأوضح الجنرال “ذو القدر” الذي كان بمنصب وكيل وزير الداخلية في عهد الرئيس السابق المتشدد “محمود أحمدي نجاد”، أن “روحاني ينفي عزم حكومته تنفيذ وثيقة 2030 الصادرة عن منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “اليونسكو”، التي عارضها المرشد الأعلى آية الله “علي خامنئي” وحذر من التوقيع عليها”.

ولفت القائد في الحرس الثوري إلى “أن الاتفاق النووي ينقسم إلى مرحلتين، الأولى تنفيذ بنود الاتفاق بين إيران والقوى الغربية الست الكبرى، فيما تكون المرحلة الثانية والنهائية هي الاعتراف بالكيان الصهيوني وتحقيق هذا الأمر ليس مستبعداً، وان روحاني سوف لا يمانع من الاعتراف بإسرائيل”، بحسب زعمه.

وشدد الجنرال “محمد باقر ذو القدر”، على “ضرورة تشكيل قوة ثورية داخل إيران للوقوف بوجه ما أسماه بـ(الأجندة السياسية) التي يسعى روحاني لتحقيقها رغم معارضة المرشد الأعلى علي خامنئي من بينها وقف تمويل الجماعات المسلحة في المنطقة والتي تصفها طهران بـ(الجماعات المقاومة)”.

ونفى الرئيس “حسن روحاني” خلال حملته الانتخابية قبل إجراء الانتخابات الرئاسية، التي جرت يوم الجمعة الماضي، توقيع حكومته على وثيقة الأمم المتحدة المتعلقة بالتعليم 2030، في خطوة تعبر عن عدم إلتزام طهران بتعهداتها الدولية.

وتهدف هذه الوثيقة إلى ضمان توفير فرص تعليم متساوية للجميع على الصعيد العالمي والإقليمي والوطني، مع مراعاة الفوارق الثقافية الخاصة، إلا أن الوثيقة تؤكد خاصةً على مبدأ المساواة التامة بين الذكور والإناث في الحصول على التعليم الجيد، وفرصة التدريب والتكوين.

   

 

 

أضف تعليق

(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ)) ‏


كود امني
تحديث