أينك يا دمشق (قصيدة معادة من بواكير الثورة السورية) - د نوري المرادي

المتواجدون الأن

110 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

القنوات

   

Flag Counter

primi sui motori con e-max.it

أينك يا دمشق (قصيدة معادة من بواكير الثورة السورية) - د نوري المرادي

 

أينك يا دمشق!

                              عشيقتي دمشق، تحية!

                             أنتظرك على الموعد. تعالي دون

                            قيدك - المنغولي بشار وبطانته!

الدكتور نوري المرادي

20110220

أسائلها المساربَ يا دمشـــــقُ      وبي غضبٌ وأشواق وعشقُ

بيارق تونس الخضراء لاحت       فحيّتها الدنا غــــربٌ وشرقُ

وفتيـــان الكنانـــة في تحـــدٍّ        عُطيرةَ منْشمٍ للحــرب دقـّـوا

وبغـــداد استجابت ثم صنعــا        وثوب الــذل شُمُّ أوال شقـّـوا

فما بال الجوارح أين غابــــوا      أحمص أقفرت ومضت ورِقُّ

أما في نيط طرسوس وسودا        وقاسيـون والجولان عـِــرقُ

وهل ذلت لهرمجدون سلمى        ومـا بطــلٌ لبلـواهــــا يـــرقُّ

فقالوا قد ولاها جـرو صــلٍّ        مـن الخنزيـر فـــي أمٍّ أعــقُّ

وصيـّرهـــا لصهيون ذلولا         وقالوا عمّهــا رزء وحـــرقُ

وقالـوا إنّ أهليهـــا نيــــامٌ         ويهرس جلدهم حَسَكٌ وبــقٌّ

معاذ الله يا فتيــان شـــــام        عرفنـــاهـم بأمجـــاد أحــــقُّ

ذوو همــم صماديــعٌ كبـارٌ        شواظُ صواعقٍ شُهُبٌ وبرقُ

بجدِّهمو علت رايات كوثـى      وفوق الطور ناقوسٌ يــــدقُّ

وسوريـّا تناشـــد منقذيهــــا      وجرح شق مهجتهـا وفتـــقُ

وما خابت مناجية بنيهـــــــا      فقربى كسر قيدِكِ يا دمشــقُ

فهيّا يا فوارس إقحموهـــــا      مفاتيح العلا صبرٌ وصـــــدقُ

وقد خَسَرَ الجبان لئن تراءى    لـه بيــن الحيا والموت فـرقُ

 

أضف تعليق

(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ)) ‏


كود امني
تحديث