الملامح المخفية في حكومة العفطية - فلاح العراقي

المتواجدون الأن

76 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

القنوات

   

Flag Counter

primi sui motori con e-max.it

الملامح المخفية في حكومة العفطية - فلاح العراقي

 

.. سأسافر معكم – هذه المرة والمرات القادمة – صوب مصطلحات قد تبدو غريبة لدى البعض ، ومفهومة لدى البعض الآخر ، لكنها تصب بالنتيجة بنفس المجرى الذي شقه ثلة من الحرامية والنكرية ، وبهذا أكون قد سددت جميع الديون المترتبة بذمتي جراء سكوتي الطويل . ولكن قبل أن أبدأ بالسرد والإسهاب لابد من شرح معنى كلمة { عفطي } .. فالعفطي هو ذاك الإنسان الذي يخرج لسانه مع ضم الشفتين ثم يبدأ بالنفخ المتقطع ليصدر اصواتا تشبه تلك التي تخرج من مكان بعينه ، بمعنى : أنه لايستحي   ولكي أكون أكثر وضوحا فإن العفطي – ياسادة ياكرام – يستبدل مكانا بمكان غيره . وفي اللغة   

عفط : فعل .. وعفطت العنز : نثرت بأنوفها كما ينثر الحمار .. عفط الراعي بغنمه أي زجرها ، وعفط فلان بشفته : أخرج صوتا يشبه ….. وعفط بكلامه : بمعنى تكلم بالعربية ولم يفصح . وفي حديث سيدنا علي – رضي الله عنه – ” ولكانت دنياكم هذه أهون عليّ من عفطة عنز ” والعفطي هو المستهزئ بشفتيه ، والعفاط هو : صوت عطاس الحمار .. هذا ماتيسر لي جمعه من معان لهذه الكلمة والتي ستكون محور حديثنا لهذا اليوم .. إذن من عفط عفطا فهو عفطي ، ومن عفطت فهي عفطية وعفاطة ، وهناك أمثلة في زماننا هذا – زمن العراق الجديد – يصعب حصرها في هذه العجالة ، ولكن لا بأس من ذكر البعض منها توخيا للفائدة : فعلى سبيل المثال لا الحصر رئيس الجمهورية عفطي لأنه يبحث عن مصلحته ومصلحة بناته ضاربا المصالح العامة عرض الحائط ، ورؤساء مجالس الوزراء كلهم عفطية دون إستثناء ؛ فأياد علاوي عفطي لكنه محسّن ، والخبل الجعفري عفطي درجة أولى بسبب هرطقاته التي بدأت ولن تنتهي ، سيما قضية شهونة العقل وعقل الشهونة ، وهو عفطي بأمتياز لأنه لو جلس امام الناس فتح رجليه على مصراعيهما وتلك طريقة لا يجيدها سوى العفطية ، ونوري المالكي عفطي هو الآخر لأنه ما أنفك يعبث بمنخريه بكرة وأصيلا وبذلك أثبت أنه عفاط على وزن فعّال ، كما أنه لص محترف ومتدين والدليل هو لا يسرق إلا حين ينادي : ” ياحسين ” وسليت الجبوري عفطي أيضا ويسرق بطريقة مؤدبة للغاية لكنه يسرق وينادي : ” ياعمر ” على إعتبار أن سيدنا الحسين هو ملك لنوري المالكي ، وسيدنا عمر هو ملك للجبوري ، فأختلط الأمر علينا كما يختلط الحابل بالحبلة والنابل بالنبله … وحسن السنيد عفطي بطريقة تختلف عن سابقيه ، فمرة يدعي أنه نبي ” أثول ” ومرة يدعي أنه قائد قوات ….. والدفاع الساحلي فأثبت بذك أنه عفطي دبل ريشة . وخالد ابو حنتورة هو عفطي ولكن من وره ، وحنونه صاحبة نظرية 7×7 عفطية أيضا إلا أنها تمتلك إرادة التعفيط نظرا لكونها طبيبة أختصاص بسحب ” الكراعين ” .. وحاكم الزاملي عفطي هو الآخر لكنه ” مؤمن ” على طريقة { طفي الضوه وإلحكني } ومثله مشعان وتسعان وطكعان وللإنصاف أقول : إن مجلس النواب الحالي كلهم عفطية باستثناء عباس البياتي فهو ( مو ) عفطي لأنه يشبه الخروف المزروف ، والخروف المزروف كما هو معروف غير مشمول بأحكام العفطية الجدد لكنه عفطي قديم للغاية ترك العفاط في الفترة الأخيرة . فهل تبقى أحد من العملية السياسية العفطية لا يحمل هذه الصفة ؟ نعم .. أنه ذلك المسودن الذي يعلكها شلع قلع ثم يفلت الى زاوية منزوية يمارس فيها العفاط من وراء حجاب . نسيت أن أذكر عفطيا ناعما جدا هو عمار العفطي لكني أشهد له بالنزاهة والتقشف على طريقة العفطية في الميدان خصوصا بعد الساعة 12 ليلا .. جررروووا سلوووات

أضف تعليق

(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ)) ‏


كود امني
تحديث