الولايات المتحدة تبيع للحكومة طائرات تحتوي على خلل في مواصفاتها

المتواجدون الأن

94 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

القنوات

   

Flag Counter

primi sui motori con e-max.it

الولايات المتحدة تبيع للحكومة طائرات تحتوي على خلل في مواصفاتها

 

 

 

يتفشى الفساد وسوء الإدارة في المؤسسات الحكومية كافة، ولم تكن مؤسسة الجيش بعيدة عن هذا الوضع حيث اقرت لجنة الأمن والدفاع في البرلمان بأن الطائرات الحربية من نوع f16، والتي تنوي الإدارة الأمريكية تسليمها الى الحكومة تحتوي على خلل في مواصفاتها ولا تشبه الطائرات المتوافرة عالميا داعية الى فتح تحقيق في قضية سقوط طائرة من هذا النوع.

وقال “حسن سالم” عضو اللجنة عن ميليشيا عصائب أهل الحق، في تصريح صحفي إن “حادثة سقوط الطائرة الـ f16 تكررت وليست وليدة الصدفة والطامة الكبرى في العقد رفض اميركا تعويض الحكومة عنها فضلا عن أرواح الطيارين العراقيين الذين أزهقت . واضاف سالم ان “العراق لايحسن الظن بأميركا ولديه تجارب مريرة معها، داعيا الحكومة ووزارة الدفاع الى فتح تحقيق عاجل بالامر واطلاع البرلمان على نتائجه . وأوضح سالم ان “طائرات الـ f16 الموجودة لدى كل دول العالم لم تسجل فيها اي حادثة سقوط الا ما ندر مما يثير الشك ان تحمل الطائرات التي زود بها العراق مواصفات رديئة وليست بالتطور المتفق عليه . وكانت قيادة القوة الجوية قد اعلنت، اليوم الأربعاء، عن مصرع الرائد الطيار، “نور فالح الخزعلي وذلك إثر تحطم طائرته من نوع F16 أثناء طلعة تدريبية في الولايات المتحدة الأمريكية. يذكر ان وزارة الدفاع العراقية أعلنت، في حزيران يونيو 2015، عن تحطم طائرة عراقية مقاتلة طراز في ولاية اريزونا الأميركية أثناء التدريب، الا انه عثر فيما بعد على جثة الطيار وهو العميد الطيار راصد محمد صديق   . وكان العراق وقع مع الولايات المتحدة اتفاقا في عام 2011 لشراء 36 مقاتلة اف 16 بقيمة 65 مليون دولار للطائرة الواحدة ضمن العقد المبرم بينهما

 ومن جانبه ، أبدى عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية اسكندر وتوت ، استغرابه من تكرار تحطم طائرات أمريكية خلال مهمة تدريبية في  الولايات المتحدة الأمريكية المزمع إرسالها إلى العراق خلال تدريبات اعتيادية، فيما دعا الحكومة الى الغاء العقد المبرم مع الولايات المتحدة والتوجه الى سوق السلاح في روسيا واوربا وبعض دول اسيا.وقال وتوت في تصريح  صحفي له اليوم: ان “الحادث المأساوي الذي وقع صباح  امس الاربعاء  واودى بحياة طيار عراقي ماهر ليس الاول من نوعه بل تكرر قبل سنتين وهذا يدعو الى الاستغراب الشديد في ظل تمتع هذه الطائرات بتكنلوجيا عالية وقلة الحوادث التي سجلتها بسجلاتها الماضية”.واضاف انه “وفقا لهذه المعطيات فان تحطمها وفقدان قائدها يثير الشكوك ويطرح التساؤلات العديدة″، “مشددا على “ضرورة ان تجري الحكومة العراقية تحقيقات فورية وان تلغي هذه الصفقة المبرمة والتوجه الى سوق السلاح الروسية والاوربية والاسيوية .

أضف تعليق

(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ)) ‏


كود امني
تحديث