الرئاسات الثلاث و الفساد - احمد كاظم

المتواجدون الأن

76 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

القنوات

   

Flag Counter

primi sui motori con e-max.it

الرئاسات الثلاث و الفساد - احمد كاظم

 

من عجائب الفساد المالي و الاداري في العراق تصريحات رئيس الجمهورية و رئيس الوزراء و رئيس مجلس على بابا (الفساد مستشري و يجب محاربته) ما يعني ان ولد الخايبة هم الفاسدون و ليس الرئاسات الثلاث و شبكاتها.

هذه التصريحات تدل على ان المصرحين واحد من ثلاثة:

الاول: انهم نايمين و رجلهم بالشمس.

الثاني: انهم يخدعون انفسهم.

الثالث: و هو الاصح انهم منافقون.

الفساد الاداري المالي معشش في دواوين الرئاسات الثلاث التي تعج بالأقرباء و المعارف من المدراء العامين من الجنسين و المستشارين من الجنسين و ذوي الدرجات الخاصة من الجنسين يشفطون و يشفطن المال العام حتى خوت الخزينة.

المفروض بالرئاسات الثلاث ان تقر بفسادها لانه لا يمكن حجبه بغربال التصريحات حول الفساد بدلا من لوم ولد الخايبة الذين حرموا من خدمة الكهرباء و الدواء بعد ان شاعت الخصخصة و الاستثمار للخدمات الضرورية.

الرئاسات الثلاث تنادي بالتقشف و الحفاظ على المال العام على ان لا يشملهم و من معهم بينما هم و الوزراء و النواب و المستشارين و المراء العامين الراتب الاسمي لكل منهم يعادل جيش من الموظفين و المتقاعدين.

عندما تكون تخصيصات مكتب رئيس الجمهورية 53 مليار دينارا تكفي كراتب الى 132 الف و 500 متقاعد او موظف راتبه 400 الف دينارا و تخصيصات مكتب رئيس الوزراء و مكتب مجلس على بابا اضعافها يكون الكلام عن الفساد جريمة يعاقب عليها الشرع و القانون.

هذا مثل واحد على فساد الرئاسات الثلاث و شبكاتها و من العيب ان يشكو رئيس الجمهورية و رئيس الوزراء و رئيس مجلس النواب من الفساد بينما هم و من حولهم فاسدون لحد النخاع.

ختاما: لكل شيء حدود الا عند رئاساتنا فلا حدود لنفاقهم و اوصاف اخري لا يمكن نشرها على موقع صوت العراق العفيف.

نصيحة: اكرمونا سكوتكم يا حرامية

أضف تعليق

(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ)) ‏


كود امني
تحديث