أسما كاتبي المقال في نهايته ولقباها يثيران الانتباه أكثر من محتوى المقال

المتواجدون الأن

401 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

القنوات

   

Flag Counter

primi sui motori con e-max.it

أسما كاتبي المقال في نهايته ولقباها يثيران الانتباه أكثر من محتوى المقال

كشف سر الجماجم البشرية "الطويلة"!

كشف سر الجماجم البشرية

اكتشف فريق دولي من العلماء سر الجماجم الطويلة التي عثر عليها في أوروبا الوسطى، ويبلغ عمرها حوالي 1500 عام.

 

وتعود هذه الجماجم الطويلة إلى نساء هاجرن إلى أراضي بافاريا الحالية، وفق الدراسة التي نشرت في مجلة "Proceedings of the National Academy of Sciences".

وشهدت القرون منذ الرابع حتى السابع الميلادي هجرة أمم كبيرة إلى أوروبا، بحثا عن ظروف أكثر صلاحية للحياة بسبب موجات البرد الحادة والجوع وغزو قبائل الهون (مجموعة قبائل أصلها أوراسي احتلت أوروبا).

وانتقلت القبائل الجرمانية القديمة (الأنغلو والسكسون)، في القرن الخامس الميلادي، من أوروبا القارية إلى أراضي بريطانيا (جزيرة).  

وبدأت تتشكل القبائل البافارية، في نفس الفترة التاريخية، من الشعوب اللاتينية للإمبراطورية الرومانية المتفتتة ومن المستوطنين القادمين من شمال نهر الدانوب. ومن بين المكتشفات الأثرية في إقليم بافاريا من نفس الحقبة التاريخية، تم العثور على هياكل عظمية مشوّهة ذات جماجم طويلة بشكل غير طبيعي مخالف لما نعرفه عن الجماجم البشرية المنتشرة في العالم.

وكان تشويه الجمجمة في العصور القديمة المتأخرة والعصور الوسطى المبكرة في أوروبا، شائعا مع غزو الهون لأوروبا من آسيا في القرن الثاني الميلادي. وكانت تمارس هذه الطقوس (تطويل الجمجمة) من قبل الشعوب التي عاشت على أراضي رومانيا الحالية، حيث تعد الجمجمة الطويلة (المطوّلة) علامة على الجمال والمكانة الاجتماعية الرفيعة.

المصدر: لينتا رو

خالد ظليطو

أضف تعليق

(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ)) ‏


كود امني
تحديث